مفيد عباس

كلكم عيوني

6,000 ع.د

الوسم:

الوصف

ينفرد مفيد عباس بهذا الاسترخاء وروح الدعابة في الكتابة وإبداء الرأي، الذي لا يكون أبداً رأياً بسيطاً أو ساذجاً، كما أنه لا ينطلق من أعلوية خطاب ما، قد يتلبس صنّاع الرأي، وانما من موقع الانسان العادي، وهذا ما ينعكس بوضوح على إصراره على استعمال اللهجة المحكية في تدويناته.. لن يخرج القارئ من هذا الكتاب خالي اليدين أبداً.

احمد سعداوي

ترتقي قصص مفيد عباس لتتحول من حكايات لبغدادي مبتهج بالحياة الى صديق يتفاعل مع جمهوره على صفحات التواصل، حيث يتشارك مفيد مع قرائه في سردهم للحياة اليومية البغدادية عن طريق الحاق بعض من التعليقات المختارة على قصصه حين نشرها، يحول فيها القارئ الى ناقد في حين، وقاص مشارك في حين اخر بطريقة فريدة من نوعها، مشيعاً جواً من الألفة والحميمية والتآخي بين اصدقاء محبين للحياة لا تفرق بينهم أية قيود. ولا تتفاجأ اذا وجدت اسمك مدونا كأحد الرواة.. فكلكم عيوني!

د.طريف كامل الشيبي

يكتب مفيد بطريقة المحبين، لذلك هو طريف صاحب مُلَح لا ساخر لاذع أو مقذع، هو محبٌّ، يكتب بحب لكنه حبٌّ بهيج سعيد، ليرسخ قيماً مدنية آمن بها، وهي مدنية محلية، وليست مستعارة أو مستوردة، ولهذا فهو يكتب بأصالة، هذه الميزات تجعل كتابته سهلة على القلب، ممتعة.

د.نصير غدير 

كلكم عيوني

مفيد عباس

دار الحكمة لندن

معلومات إضافية

دار النشر

دار الحكمة لندن

المؤلف

مفيد عباس

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “كلكم عيوني”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *