الدكتور فريدريك سالدمان

الدواء منك وفيك! مصير صحّتك بين يديك

في هذا الكتاب الذي بيع منه 490 ألف نسخة في فرنسا فقط، يشرح لنا الدكتور فريديريك سالدمان، طبيب القلب الفرنسي والأخصّائي المعروف في الطب التنبؤي والصحّة الغذائية، أنّ الدواء لكلّ أمراضنا كامنٌ فينا، ويكفي أن نفعّله لنشفى من الأمراض أو حتى لنستبق حدوثها.

12,000 د . ع

الوصف

في هذا الكتاب الذي بيع منه 490 ألف نسخة في فرنسا فقط، يشرح لنا الدكتور فريديريك سالدمان، طبيب القلب الفرنسي والأخصّائي المعروف في الطب التنبؤي والصحّة الغذائية، أنّ الدواء لكلّ أمراضنا كامنٌ فينا، ويكفي أن نفعّله لنشفى من الأمراض أو حتى لنستبق حدوثها.
ما بين يديك الآن هو الوصفة التي ما كنت لأجرؤ على كتابتها لمريضٍ يزورني في العيادة. فأنا أعهد إليك هنا بأساليب سهلة إذا ما اتّبعتها في حياتك اليومية تحسّن ظروفك الصحية وتشفى بنفسك!
المبدأ بسيط: لا تتعامل مع صحّتك بسلبية المتلقّي وإنما بإيجابية المبادِر.
فالإنسان يتمتّع بقدرات ذهنية وجسدية هائلة لكن ضامرة، يكفي أن يفعّلها ليعالج عددًا كبيرًا من الأعراض والأمراض. أنا أسلّمك هنا المفاتيح الأساسية لتقوم بذلك، فتسيطر على صحتك وتعزّز كلّ مجالاتها: الطعام، الوزن، الحساسيات، النوم، حركة الأمعاء، الحياة الجنسية، الشيخوخة…
هكذا، تكون قد عالجت السبب وليس النتيجة، وبالتالي خفّضت احتمالات الانتكاسة وبنيت سدًّا منيعًا في وجه الأمراض. فدواء الإنسان منه وفيه. ذلك ما ستكتشفه بنفسك بعد قراءة هذا الكتاب.

الدواء منك وفيك مصير صحتك بين يديك

الدكتور فريدريك سالدمان

نوفل

هاشيت انطوان

معلومات إضافية

دار النشر

هاشيت أنطوان

المؤلف

الدكتور فريدريك سالدمان

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “الدواء منك وفيك! مصير صحّتك بين يديك”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *